الدورة الأولى للمهرجان السينمائي الدولي بتوزر: تظاهرة من أجل الجريد
TOIFF

 

بين خمسة و ثمانية ديسمبر 2018، تنطلق الدورة الأولى للمهرجان السينمائي الدولي بتوزر. دورة أولى، بنيت على طموحات كبرى، من بينها أن يتواصل المهرجان وأن يتطور سنة بعد سنة، وبهدف واضح، أن يساهم في إحياء الديناميكية التي كانت تشهدها توزر والتي اضمحلت في السنوات الأخيرة بسبب العديد من العوامل.

تنقسم برمجة الأفلام بالمهرجان على قسمين أساسيين، هما المسابقة الرسمية والأفلام التي تقع خارج المسابقة. نجد في المسابقة الرسمية كلّ من في عينيا لنجيب بالقاضي، ولدي لمحمد بن عطية، آخر أيام المدينة لتامر السعيد، وليلي لفوزي بن سعيدي، كتابة على الثلج لرشيد مشهراوي، آزاكو لريوزوكي هاماغشي، Les éternels للياو فان و Monsieur لروشينا سيرا. في مسابقة الفيلم الوثائقي نجد كل من كسكسي حبوب الكرامة لحبيب عايب، هنا الثورة لتيسير بن نصر، عالسكة لأريج السحيري، نبض الأبطال لهند بنصاري، بابا الهادي لكلار بالحسين. كما تم تخصيص مسابقة للأفلام القصيرة التي تجمع آية لمفيدة فضيلة، إخوان لمريم جوبار، أفلام فاكتوري الأربعة، آسترا لنضال قيقة، وبلاك مامبا لآمال قلاتي.

بالإضافة إلى أفلام المسابقة، سيتم عرض مجموعة من الأفلام التونسية في الهواء الطلق بشكل مجاني، الأفلام المبرمجة في هذا الإطار، هي شرش لوليد مطار، بنزين لسارة العبيدي، نحبك هادي لمحمد بن عطية والهائمون في الصحراء للناصر خمير. أما بالنسبة للأفلام التي تقع خارج المسابقة، فنجد بينها واجد لآن ماري جاسر وسامحني للراحلة نجوى سلامة.

 

بالتوازي مع عروض الأفلام، ينظم المهرجان مجموعة من الورشات المتعلقة بالصناعة السينمائية والموجهة إلى شباب المنطقة. من بين الورشات نجد ورشة الصورة التي سيديرها مدير التصوير التونسي حازم بالرابح، ورشة الصوت وموسيقى الأفلام، بإدارة عمر علولو، ورشة التمثيل، يؤثثها محمد علي بن جمعة و ورشة الإدارة الثقافية وكتابة المشاريع يديرها أنس صباغ.

 

المهرجان السينمائي الدولي بتوزر، لن يكون -حسب منظميه- موعدا سينمائيا فقط، لكنه فرصة أيضا لتعزيز الصناعة السينمائية بتونس من خلال الورشات ولقاءات التشبيك بين السينمائيّين

شيماء العبيدي
Publié par: 
Misk
Date de publication: 
Mercredi, novembre 28, 2018 - 14:30