الهادي التركي يغيب عن لوحة الفن التشكيلي
الهادي التركي يغيب عن لوحة الفن التشكيلي

 

 

غادرنا اليوم الفنان التشكيلي الهادي التركي في سن السابعة والتسعين.

ولد الهادي التركي يوم 15 ماي 1922 في الحلفاوين بالمدينة العتيقة ودرس في معهد كارنو إلى حدود سنة 1939. واصل تعليمه الجامعي بعد الحرب العالمية الثانية في عدّة بلدان درس خلالها في مجموعة من أكبر جامعات الفنون الجميلة في العالم وهي أكاديمية La grande chaumière بباريس، أكاديمية الفنون الجميلة بروما وجامعة كلومبيا بالولايات المتحدة الأمريكية.

إثر عودته إلى تونس، التحق فورا بمجموعة "مدرسة تونس" مع مجموعة من أبرز الفنانين التشكيليّين في تاريخ تونس وتبعهم في حراكهم الفني الجديد. انطلقت رحلته مع التعليم منذ سنة 1957 في مجموعة من المعاهد لينتقل في 1963 إلى مدرسة الفنون الجميلة بتونس ويتقاعد منها سنة 1990.

متأثر بالفنان الأمريكي جاكسون بولوك، يعتمد الهادي التركي على الرمزية في لوحاته، التي عرفت الكثير من التنوع على مدى عقود. تحصل على الجائزة الكبرى للفن المعاصر لمونتي كارلو سنة ، كما تم انتخابه رئيسا مساعدا للجمعية العالمية للفنون التشكيلية سنة 1983. 1976 هو مؤسس العديد من المنظمات كإتحاد الفنانين التشكيليين العرب والاتحاد الوطني للفنون التشكيلية

شيماء العبيدي
Publié par: 
Misk
Date de publication: 
Dimanche, mars 31, 2019 - 11:15
Badigeonnage d’œuvres d’art